Speed Six Continuation Series تظهر للمرّة الأولى في غودوود

Speed Six Continuation Series تظهر للمرّة الأولى في غودوود

 

• السيارة الأولى ضمن مجموعة Speed Six Continuation Series تظهر للمرّة الأولى على الساحة الدولية في ’مهرجان غودوود للسرعة‘

• Continuation Series by Mulliner ترتكز على الرسومات الأساسية وملاحظات الميكانيكيين المستخلَصة من الأرشيف

• التصميم النهائي يتضمّن تحسينات خاصّة بالسباقات تم الاستفادة منها بفضل المشارَكة المتكرِّرة في سباق ’24 ساعة من لو مان‘ بين 1929 و1930


ظهرت للمرّة الأولى على الصعيد الدولي وبعد 93 سنة أول سيارة جديدة من طراز Speed Six، وذلك خلال ’مهرجان غودوود للسرعة‘ (Goodwood Festival of Speed) لهذا العام. وهي تُعتبَر أنجح سيارة سباق من Bentley على الإطلاق وواحدة من أهم سيارات Bentley في التاريخ. وسيجري اعتماد سيارة Speed Six الأحدث – Car Zero – كبرنامج تطويري يشتمل على اختبارات حقيقية في العالم الفعلي تتعلّق بالاعتمادية ومرتكزة على الحلبة، لتتم بعدها إعادتها إلى Bentley قبيل صنع السيارات الـ12 المخصَّصة للعملاء – والتي جرى بيعها كلّها حتى الآن.

تُعدّ Speed Six أكثر من مجرّد نسخة، إذ تشكّل سيارة تكملة قائمة على التصاميم ذاتها، وباستخدام العمليات ذاتها، مثل السيارة الأصلية التي تلهم السلسلة بأكملها. وهي ثاني سيارة تكملة لفترة ما قبل الحرب العالمية من Mulliner (Continuation Series by Mulliner) – قسم صناعة السيارات الخاصّة لدى Bentley.

ولقد تم إجراء أبحاث مكثَّفة للتأكُّد من كون محتوى Speed Six ملائم وأصيل، مع تركيز خاص على المواصَفات ووضعية ضبط السيارات الأصلية في سباق ’24 ساعة من لو مان‘ للعام 1930. وجرى استعمال العدد الأكبر من الرسومات الأصلية بقدر الإمكان، حيث تم الحصول على 80٪ من النسخ الأصلية عبر ’مؤسّسة دبليو أو بنتلي التذكارية‘ (WO Bentley Memorial Foundation).


كما تمت الاستفادة من العديد من المواد الأصيلة المستخدَمة في سلسلة Blower Continuation Series أيضاً في Speed Six، وبالأخص ضمن عدد من العناصر المشغولة خصّيصاً لها. ضمن هذا السياق، أعاد أعضاء فريق Mulliner دراسة الأرشيف في ’متحف السيارات الوطني‘ (National Motor Museum) في بيولي بهامبشاير بهدف توفير خمسة أنماط طلاء Parsons خارجية أصيلة.

تم صنع سيارة Speed Six Car Zero على مدى الشهور العشرة الماضية بواسطة فريق استثنائي ماهر ومحترف من فنّيي وأخصّائيي Mulliner. وكما هو الحال مع Blower Continuation Series، فإن أحد الدوافع الرئيسية لبرنامج Speed Six هو السعي لتطوير والاحتفاظ بالمهارات العصرية والتقليدية لصنع السيارات وفق الطلبات الخاصّة.

الجدير ذكره أن العملاء سيحظون على مدى الشهور الستة القادمة بفرصة مناقَشة المواصَفات المحدَّدة لهم مع تفاصيل إضافية خلال جلسات التفويض الشخصية. وسيتم تقديم خدمة التجهيز الخاصّة في سيارة التطوير الثانية، والمعروفة باسم Speed Six Factory Works، وذلك لضمان صنع كل سيارة وفق متطلّبات الراحة الخاصّة لكل عميل منفرد.


تاريخ Speed Six

أصبحت Speed Six أنجح سيارة سباقات Bentley في التاريخ باعتبارها نسخة عالية الأداء من طراز 6½ Litre، وفازت في سباق ’لو مان‘ عامَي 1929 و1930 بواسطة السائقين وولف بارناتو، السير هنري ’تيم‘ بيركين وغلن كيدستون.

تجدر الإشارة إلى أن دبليو أو بنتلي اعتبر أن الطريقة الأفضل لرفع مستويات الطاقة تكمُن في زيادة السعة، عكس اعتقاد تيم بيركين بالشحن التوربيني الفائق. وبالتالي، عمل على تطوير محرّك جديد أضخم ليأتي بعد المحرّك سعة 4 ½ ليتر، وهو محرّك 6½ Litre الذي ولّد طاقة قدرها 147 حصاناً عند 3,500 دورة بالدقيقة.

وكان قد تم طرح شاسيه Speed Six في العام 1928 كنسخة رياضية أكثر من طراز 6½ Litre. وجرى تعديل المحرّك لإطلاق العنان لمزيد من الطاقة مع كربوراتورَي SU توأميين، ومعدّل انضغاط أعلى وعمود كامات أعلى أداءً، مما كان مسؤولاً عن رفع مستوى الطاقة إلى 180 حصاناً.

وساهم الفوزان في ’لو مان‘ عامَي 1929 و1930 بتعزيز مكانة Speed Six ضمن تاريخ Bentley العريق، مع إرساء الفوز سنة 1929 لمعيار جديد في السيطرة خلال السباق، حيث تمكّنت سيارة Speed Six بقيادة وولف بارناتو والسير هنري ’تيم‘ بيركين من الريادة من اللفّة الأولى حتى لحظة رفع راية نهاية السباق، وتبعتها قافلة من ثلاث سيارات Bentley أخرى. ولم يشهد سباق ’لو مان‘ هكذا أداء مسيطر من مصنِّع واحد مجدَّداً لنحو 30 سنة.

قدرات تحمُّل واقعية

سوف تحوي Speed Six Car Zero، التي سيجري عرضها في ’مهرجان غودوود للسرعة‘ خلال هذا العام، أجهزة عرض إضافية لن يتم تزويدها في سيارات العملاء. ولقد تمت إضافتها إلى السيارة بهدف دعم عملية المصادَقة، إلى جانب تسجيل نواحي عدّة من البيانات خلال الشهور الستة القادمة.

والآن، مع اكتمال صنع سيارة Car Zero، سوف ينطلق برنامج اختبارات للتحمُّل في العالم الفعلي. ولقد جرى تصميم برنامج الاختبارات لقطع ما يوازي 35,000 كلم من القيادة في العالم الفعلي على طول 8,000 كلم من القيادة على الحلبة.

يُشار إلى أنه سيبدأ صنع أولى سيارات العملاء في أكتوبر من العام الجاري، ومن المقرَّر اكتمال السلسلة التي تضم 12 سيارة للعملاء بنهاية العام 2025، مع تطلُّب كل سيارة لفترة 10 شهور كي تجهز تماماً.


تعليقات

اعلان

نموذج الاتصال

إرسال

الأرشيف