"كيا" تتعاون مع "ذي أوشن كلين أب" في إطار سعيها لتصبح ’مزوداً لحلول التنقل المستدام‘

"كيا" تتعاون مع "ذي أوشن كلين أب" في إطار سعيها لتصبح ’مزوداً لحلول التنقل المستدام‘


- "كيا" توقع شراكة عالمية لسبع سنوات مع "ذي أوشن كلين أب"، وهي مؤسسة غير ربحية تعمل على تطوير ونشر تقنيات تنظيف محيطات العالم من النفايات البلاستيكية

- "كيا" ستقدم تمويلاً ومساهمات عينية لدعم عمليات تنظيف المحيطات وإعداد أجهزة تنظيف الأنهار "إنترسبتر أورجينال" (Interceptor Original)

- "كيا" تعتزم دمج بلاستيك المحيطات المعاد تدويره والذي تجمعه "ذي أوشن كلين أب" في عملية سلسلة القيمة الخاصة بشركة السيارات الرائدة

- الشراكة تلعب دوراً جوهرياً في دعم رؤية "كيا" لتصبح ’مزود حلول التنقل المستدام‘ 

أعلنت شركة "كيا" و"ذي أوشن كلين أب" رسمياً عن بدء مشروع تعاوني مدته 7 سنوات بهدف استكشاف طرق مبتكرة للمشاركة في ابتكار حلول من شأنها بناء مستقبل أكثر استدامة.

وأقيم حفل توقيع الشراكة في المقر الرئيسي لشركة "كيا" بمدينة سيول في 27 أبريل 2022، بحضور كل من هو سونغ سونغ، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة "كيا"؛ وبويان سلات، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "ذي أوشن كلين أب".

وتعتبر "ذي أوشن كلين أب" مؤسسة غير ربحية مقرها هولندا، تعمل على تطوير ونشر تقنيات تنظيف محيطات العالم من النفايات البلاستيكية عن طريق وقف تدفقها عبر الأنهار، إلى جانب تنظيف ما تراكم أصلاً في المحيط. وبالنسبة للموضوع الأخير، تقوم المؤسسة بتطوير أنظمة واسعة النطاق لتجميع البلاستيك بكفاءة بغية إزالته بشكل دوري. وللحد من تدفق البلاستيك عبر الأنهار، طورت المؤسسة ما يسمى "حلول إنترسبتر ™" لوقف واستخراج البلاستيك من الأنهار قبل وصوله إلى المحيط.

وباعتبارها مبادرة أساسية في رحلتها لبناء مستقبل مستدام، ستقدم "كيا" الدعم المالي لـ "ذي أوشن كلين أب" من أجل بدء مشاريع تنظيف المحيطات والأنهار ، وإنشاء منظومة لتداول الموارد تساعد في تجنب عودة البلاستيك الذي تم تجميعه إلى البيئة، من خلال توظيف جزء مما تجمعه أجهزة "ذي أوشن كلين أب" المبتكرة في عملية الإنتاج وسلسلة القيمة الخاصة بـ "كيا".

وستدعم "كيا" على مدى 7 سنوات مؤسسة "ذي أوشن كلين أب" كشريك عالمي رسمي من خلال تقديم التمويل والمساهمات العينية لدعم عمليات تنظيف المحيطات وإعداد أجهزة تنظيف الأنهار المختلفة – "حلول إنترسبتر" من "ذي أوشن كلين أب". كما ستقوم "كيا" بتوريد 4 سيارات كهربائية بما فيها EV6 وثلاث من سيارات Niro إلى المقر الرئيسي للمؤسسة في هولندا. وبالمقابل؛ ستوفر المؤسسة أجزاء قابلة للاستخدام من البلاستيك الذي تم تجميعه، كما ستشارك "كيا" نتائج أبحاثها والبيانات ذات الصلة بخصوص الحد من التلوث البلاستيكي.

وبهذه المناسبة قال هو سونغ سونغ، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة "كيا": "إن العامل الأساسي لتحقيق رؤية ’كيا‘ في بناء مستقبل مستدام لا تكمن في تغيير مجالات الخدمة والمنتج فحسب، وإنما تتعداها إلى إجراء تغييرات تنعكس على كوكب الأرض إيجاباً. وستواصل ’كيا‘ اتخاذ خطوات ملهمة من خلال فتح باب الشراكة مع العديد من الشركاء والمؤسسات مثل ’ذي أوشن كلين أب‘ التي تحظى بتقنيات وأفكار مبتكرة وفريدة من نوعها".

من جانبه قال بويان سلات، المؤسس والرئيس التنفيذي لمؤسسة "ذي أوشن كلين أب": "لا يعتبر البلاستيك سيئاً بطبيعته، لكن علينا استخدامه بطريقة مسؤولة. ونحاول دوماً أن نوضح كيفية تحويل التلوث إلى حلّ من خلال إطلاق تطبيقات تساعد في تنظيف المحيطات، وفي الوقت ذاته تقديم دليل على إمكانية استخدام البلاستيك المعاد تدويره بأسلوب مستدام بالتعاون مع شريكنا ’كيا‘. لذا آمل أن نتمكن من إلهام الآخرين كي يحذوا حذونا. كما أن هذا التعاون يشكل خطوة أخرى في مساعينا لضمان عدم عودة البلاستيك الذي نجمعه إلى البيئة عبر توظيف قيمته لدعم جهودنا في مجال تنظيف المحيطات".

وتمثل هذه الشراكة إحدى الركائز الاستراتيجية الرئيسية لرؤية "كيا" في بناء مستقبل مستدام لقطاع التنقل. وتخطط "كيا" لزيادة نسبتها بمجال إعادة استخدام البلاستيك إلى 20% بحلول عام 2030، وهي تتوقع أن تساهم بشكل أكبر في حماية البيئة من خلال إنشاء ’حلقة إعادة تدوير فعالة ونشطة‘ للحد من تأثيرها على المناخ عند التخلص من المركبات.

وجسدت "كيا" التزامها بالسعي نحو بناء مستقبل أكثر استدامة عبر الكشف عن سيارة Niro الجديدة كلياً في معرض سيول للتنقل في 25 نوفمبر 2021. وتنطوي السيارة في تصميمها على مواد مستدامة تم تطويرها من ورق الجدران المعاد تدويره، وأوراق الكينا، والطلاء المائي، وذلك للحد من النفايات والتأثير على البيئة. وتتطلع "كيا" لمواصلة تعزيز استخدام المواد الصديقة للبيئة عبر كامل أرجاء مركباتها، حيث تخطط للتخلص تدريجياً من استخدام جلود الحيوانات في جميع مركباتها مستقبلاً.

تعليقات

اعلان

نموذج الاتصال

إرسال

الأرشيف