السائقة السعودية ريما الجفالي تسعى لمواصلة المشاركة في سباقات GT3 بعد صعود منصة التتويج في سباق دبي 24 ساعة

السائقة السعودية ريما الجفالي تسعى لمواصلة المشاركة في سباقات GT3 بعد صعود منصة التتويج في سباق دبي 24 ساعة

الإمارات العربية المتحدة، دبي، 20 يناير 2022: أكدت ريما الجفالي، نجمة رياضة السيارات السعودية على طموحها لمواصلة المشاركة في سباقات GT3 بعد حصولها على المركز الثاني في سباق دبي 24 ساعة، كما أنها تضع نصب عينيها المنافسة في سباق لومان الشهير.

وفي أول مشاركة لها في سباق GT3 خلف مقود سيارة مرسيدس- AMG GT3 التي حملت الرقم 20، قدمت السائقة أداءً مميزاً مع فريق إس بي إس أوتوموتيف برفورمانس خلال عطلة الأسبوع حيث انضمت إلى زملائها في الفريق: فالنتين بيربورغ وجورج كورتزاند وإيان لوجي، ليتمكنوا معاً من إحراز المركز الثاني في فئة GT3-AM على حلبة دبي أوتودروم.

 

جلست ريما خلف المقود لمدة ست ساعات، واختبرت مهاراتها في القيادة في منافسة لسباق التحمل الذي تخوضه للمرة الأولى منذ مشاركتها في بطولة الفورمولا 3 البريطانية للسيارات ذات المقعد الواحد خلال العام الماضي.

 

وفي تعليق لها، قالت ريما: "كانت النتيجة التي حققتها تفوق توقعاتي، لذلك أنا سعيدة بلا شك بالطريقة التي سارت بها الأمور".

وأضافت: "كان الهدف ببساطة هو إكمال السباق، وباعتبار أنه أول سباق GT3، وأول سباق تحمل بالنسبة لي، فقد وضعت أهدافاً واقعية. ولكن عندما رأيت كيف سارت الأمور خلال التصفيات وما كنا قادرين على إنجازه، فقد توقعنا أن هناك احتمالاً لإنهاء السباق مع إحراز مركز على منصة التتويج. وبفضل الاستراتيجية التي اتبعناها، تمكنا من الوصول إلى النهاية، وهو إنجاز رائع بحد ذاته، ولكن إحراز المركز الثاني ضمن فئتنا واحتلال واحد من المراكز العشرة الأولى ضمن الترتيب العام، فإنه إنجاز مذهل يمنحنا شعوراً رائعاً".



ورغم أنها كانت تستمتع بالمنافسة في سباق دبي 24 ساعة، فإن ريما ترى أن الخبرة التي اكتسبتها من المشاركة في سباقات المقعد الواحد كانت حاسمة في تحقيق النتيجة المثيرة للإعجاب في أول مشاركة لها في هذا النوع من السباقات، كما رسخت رغبتها في المشاركة في سباق لومان 24 ساعة، الذي يعد أقدم سباقات التحمل في العالم: "خلال الفترة التي أمضيتها في السباقات ذات المقعد الواحد، أردت أن أتعلم بأسرع ما يمكن من خلال مشاركتي إلى جانب الأفضل في هذا المجال، وبالطريقة الصعبة. كان شيئاً كنت على استعداد لخوضه، لأنني كنت أعرف أن هناك مكافأة أكبر على المدى الطويل. تمثل النتيجة التي أحرزتها في هذا السباق دليلاً على ذلك، وأنا أعلم أنني في المكان المناسب، كما أنني امتلك الأدوات المناسبة لاتخاذ الخطوات التالية والمضي قدماً نحو حلمي بالمشاركة في سباق لومان ".

وأضافت: "الأمر الأهم بالنسبة لي هو المشاركة في سباقات GT3. هذه هي الخطة إضافة إلى إيجاد الفريق الأفضل والبيئة المناسبة حتى أقدم أفضل ما بوسعي وأتمكن من اكتساب المزيد من الخبرة وخوض تجربة أفضل. وكل ما أتمناه هو أن أتمكن في العامين المقبلين من المشاركة في سباق لومان إذا سارت الأمور وفق المخطط".

تعليقات

اعلان

نموذج الاتصال

إرسال

الأرشيف