نظرة فاحصة لاستكشاف نقاط القوة الأساسية الخاصة للهندسة التركيبية المدمجة CMA الخاصة بجيلي

نظرة فاحصة لاستكشاف نقاط القوة الأساسية الخاصة للهندسة التركيبية المدمجة CMA الخاصة بجيلي

 


في خضم موجة التغيير التي تجتاح العالم، حيث يدخل الإنتاج الصناعي العالمي حقبة الجيل الرابع، تحول نموذج إنتاج السيارات الذي كان قائماً في الماضي على المنصة، إلى نموذج عصري جديد قائم على معالجات الهندسة المعيارية. وقد أطلقت شركة جيلي أوتو، تأسياً بتويوتا "TNGA" وفولكسواجن "MQBالهندسة التركيبية المدمجة CMA التي تزخر بمواصفات عالمية متميزة.  

 

نبذة عن الهندسة التركيبية المدمجةCMA  العالمية:

الهندسة التركيبية المدمجة CMA هي تكنولوجيا جديدة تم تطويرها من خلال التعاون بين شركة جيلي وفولفو والتي سوف تلبي احتياجات الشركتين لتطوير السيارات الجديدة لمدة 15 عام، ووصل حجم الاستثمار لتطوير هذه التكنولوجيا إلي 120 مليار يوان صيني.

باعتبارها احدث إنجاز تكنولوجي لشركة جيلي في عالم الجيل الرابع لصناعة السيارات، تحتوي الهندسة التركيبية المدمجة CMA علي مجموعة متكاملة من مفاهيم وآليات صناعة السيارات. CMA لا تتعامل مع السيارات كوحدة منفردة، بل يتعامل مع كل امكانيات السيارة بشكل كامل عن طريق الهندسة المعيارية، تمامًا مثل الوحدات التي توفر الحياة في النظام البيئي بالكامل، يتم استخدام الوحدات ذات المستوى العالمي لإنشاء بيئة لتصنيع السيارات وصناعة جيل جديد من "أشكال الحياة التكنولوجية".

مميزات الهندسة التركيبية المدمجة CMA :

تحتوي CMA على مجموعة من معايير التصنيع ،عمليات التدفق ،ومعايير الجودة والقياس وسلسلة التوريد أنظمة اللوجستيات الذكية ، وهو نظام تصنيع ذكي ينتمي للجيل الرابع 4.0.

(1)  مرونة عالية وقابلية للتوسع

إن CMA ما هي إلا "مكعب ذكي" مرن للغاية وقابل للتطوير، بحيث يستوفي كافة متطلبات تطوير نماذج السيارات المختلفة من الفئة C أو D، كما أنه يوفر حلولاً مشتركة لنماذج السيارات على منصات مختلفة من حيث التقنيات، وسلاسل الأدوات، والمعايير وتدفق العمليات الصناعية، وأنظمة سلسلة التوريد وغيرها. وتعمل هذه التقنية على جعل متطلبات البحث والتطوير الخاصة بشركة جيلي فيما يخص السيارات، أكثر استهدافاً كونها تقوم بتحديد الحل الأنسب، بناءً على مكانة العلامة التجارية المطلوبة، والمستخدمين المستهدفين، والأسواق المستهدفة.

(2) قابلية استخدام انظمة مختلفة للحركة:

ظهر حتى الآن ما يقرب من 20 طرازاً من السيارات القائمة على الهندسة التركيبية المدمجة CMA والمزودة بمجموعة مصادر مختلفة للطاقة وأنظمة الحركة، بما في ذلك السيارات التي تعمل بالوقود الأحفوري، والمركبات عالية الأداء BSG، والمركبات الكهربائية الهجينة HEV، والمركبات الكهربائية الهجينة القابلة للشحن PHEV والمركبات الكهربائية EV.

(3) شاسية من الطراز العالمي:

استنادًا إلى الأنظمة الكهربائية المتطورة بالسيارات، قامت جيلي ببناء شاسيه أو مجموعة تحريك رائدة عالمياً، والذي يتم التحكم فيه سلكياً، ويتميز بتصميمات مبتكرة. ويضمن هذا الشاسيه توفير الراحة والتنقل السلس، كما يوفر ثباتاً وتحكماً عالياً عند المنعطفات. وتتجاوب السيارات المجهزة بهذا الشاسيه بسرعة مع رغبات السائق، وتوفر ملاحظات دقيقة عن ظروف وأحوال الطريق، مما يجعل تجربة القيادة مرنة للغاية. ومن المتوقع أن يلعب هذا الشاسيه السريع التجاوب، والذي يدعم التحكم الدقيق في السيارة، دوراً هاماً في توفير مزيد من الثقة والمتعة للسائق، كالجلوس في سيارة فاخرة، والاستمتاع بمقدرات حركية مُرضِية.



(4) هندسة بنائية كهربائية إلكترونية رائدة ومتميزة:

(أ) إن الهندسة البنائية الكهربائية الإلكترونية تمثل التقنية الأساسية التي تدعم أداء السيارات مستقبلاً، والتي من المتوقع لها أن تكون سيارات كهربائية وذكية ومترابطة ومشتركة. ويمكن مقارنتها بالعقل الذكي والشبكة العصبية للسيارات المستقبلية. وتعتبر هذه الهندسة شيء"لا غنى عنه" للمركبات عالية الأداء في المستقبل.

 (ب) تم تطوير الهندسة البنائية الكهربائية الإلكترونية والمعروفة أيضاً باسم "الشبكة العصبية"، بواسطة مركز الابتكار الصيني الأوروبي لتكنولوجيا السياراتCEVT التابع لشركة جيلي، بناءً على موقعه المتميز وموارده الوفيرة في سلسلة صناعة السيارات العالمية. وقد أفادت هذه البنية الأساسية شركة جيلي في تصميم وإنتاج مجموعة متنوعة من المنتجات الإلكترونية للسيارات المتوافقة مع أحوال التصاعد والتواتر السريع. وبدعم من التوزيع التنافسي لرأس المال لمجموعة جيلي القابضة في صناعة السيارات العالمية، تضم هذه الهندسة أحدث تقنيات السيارات. ومن خلال نظام التحكم المركزي المتقدم في هذا المجال، فمن المأمول أن توفّر هذه الهندسة كافة متطلبات تطوير السيارات المتوقع إنتاجها خلال السنوات الخمسة عشر القادمة.

 

 (5) إنتاج سيارات تلبّي مختلف الاحتياجات المستويات والفئات داخل السوق العالمية

أ) يمكن للطرازات التي تعتمد على الهندسة التركيبية المدمجة CMA أن توفّر وبمرونة تامة كافة طلبات العملاء في الصين وأوروبا واليابان والولايات المتحدة والأسواق الأخرى، مما قد يؤدي إلى بناء سوق عالمية للسيارات الكهربائية والذكية والمترابطة والمشتركة.

ب) تم استخدام CMA على نطاق واسع من قبل شركات فولفو ولينك آند كو وجيلي أوتو وبوليستار وغيرها من  الماركات العالمية الأخرى، وذلك لإنتاج ما يقرب من 20 طرازاً، بما في ذلك Volvo XC40، وبوليستار تو، ولينك آند كو 1، 2، 3، 5. مما يجعلها حجر الزاوية في أنشطة شركة لينك آند كو، فقد أثرت خطوط إنتاج شركة فولفو. بالإضافة إلي ان شركة Polestar قامت بتطوير سيارة بوليستار 2، السيارة الكوبيه عالية الأداء التي تعمل بالكهرباء بشكل كامل، وتضم مقومات تتيح لها منافسة الطراز الثالث من "تيسلا".

تعليقات

اعلان

نموذج الاتصال

إرسال

الأرشيف