اختتام سباق فورمولا إي الدرعية 2021، والسعودية تبهر العالم بأوّل سباق ليلي في تاريخ البطولة

اختتام سباق فورمولا إي الدرعية 2021، والسعودية تبهر العالم بأوّل سباق ليلي في تاريخ البطولة

 



اختتمت اليوم بالدرعية، الجولة الثانية من سباق "فورمولا إي الدرعية 2021"، ضمن بطولة العالم "إي بي بي فيا فورمولا إي" في موسمها السابع، التي أقيمت بالمملكة للمرة الثالثة على التوالي، واستمرت يومين بتنظيم من وزارة الرياضة، وبالتعاون مع الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية.

 

وفور نهاية السباق، توّج صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان بن عبدالله الفيصل رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، المتسابق البريطاني سام بيرد من فريق جاغوار ريسينغ بلقب الجولة الثانية والمركز الأول في هذا السباق، فيما جاء المتسابق الهولندي روبن فراينز سائق إينفيجين فيرجين ريسينغ، في المركز الثاني، أما المركز الثالث فكان من نصيب المتسابق الفرنسي جان إيريك فيرن سائق دي أس تشيتاه.

 

وكان المتسابق الهولندي "نيك دي فريز" من فريق مرسيدس بنز إي كيو، قد أحرز المركز الأول في الجولة الافتتاحية من السباق الدولي الذي جرى مساء أمس على حلبة الدرعية، متفوقًا على المتسابق السويسري "إدواردو مونتارا" من فريق روكيت فنتوري ريسينغ، الذي جاء في المركز الثاني، فيما حلَّ المتسابق النيوزيلندي ميتش إيفانز من فريق جاغوار ريسينغ في المركز الثالث.

 

وكانت الجولة الثانية التي أقيمت اليوم قد انطلقت عند الـ (8.00) مساءً، واستمرّت لمدّة (45) دقيقة، وسط تنافس كبير من المتسابقين الذين بلغ عددهم (23) سائقًا، يمثلون 12 فريقًا عالميًّا، وذلك بعد انسحاب السائق السويسري إدواردو مورتارا، سائق فريق روكيت فنتوري ريسينغ، والذي حلّ ثانيًا في سباق الجولة الأولى، حيث تعرّض لحادث خلال الجولات التأهيلية التي جرت عصرًا.

 

وتحدّث السائقون المشاركون عن مدى إعجابهم بالتنظيم الاحترافي للسباقين، وعن حرارة الاستقبال التي وجدوها في المملكة، كما أثنوا على التطوّر الرائع الذي تشهده المملكة على مختلف الأصعدة، حيث قال الهولندي نيك دي فريز الفائز بالجولة الأولى: "حلبة الدرعية هي المفضّلة بالنسبة لي، وهذا لا يعود فقط إلى كوني قد فزت بالسباق الأوّل، فقبل مجيئي هذا العام، كنت دائمًا ما أقول إنها حلبتي المفضّلة، وإنها الحلبة المثالية لسباقات فورمولا إي، والأمثل للسباقات على الشوارع، فالحلبة سريعة للغاية وتضم منعطفات عديدة ضيقة وصعبة، وما تقوم به السعودية من دعمٍ لرياضة السيارات العالمية، وبتسليط الضوء على رياضة فورمولا إي وسائقيها للعالم هو شيء رائع جدًّا، وجميعنا سعداء بالوجود هنا".

 

من جهته، قال المتسابق البرتغالي أنتونيو فيليكس دا كوستا بطل أول سباقات "فورمولا إي الدرعية"، التي استضافتها حلبة الدرعية للمرة الأولى عام 2018: "لدينا بعض المدربين البرتغاليين الذين يدربون فرق كرة القدم هنا، ونحن نعرف ذلك، وهناك دائمًا أخبار رائعة عن المملكة العربية السعودية في بلدي البرتغال".

 

وقال متابعاً: "في المجمل، كانت التجربة رائعة، وكل عامٍ أصل فيه إلى هنا أجد الكثير من الترحاب والحفاوة، وألاحظ باستمرار مباني جديدة وتطور كبير ونهضة"، مستطرداً بقوله: "بالفعل.. السعودية تنمو بشكل سريع، ومن الرائع أن نكون جزءًا من كل ذلك، وأن نعيشه".

 

من جانبه قال السائق الألماني الألماني رين راست: "ما تقوم به السعودية من تنظيم للأحداث الرياضية وتشجيع للرياضة، هو أمر رائع، وهذا يقدّم الكثير من الحماس والمتعة لمحبي الرياضة والمشجعين".

 

الجدير بالذكر، أن منافسات اليوم كانت قد انطلقت بالتجارب الحرّة الثالثة من الجولة الثانية عند الـ (2.00) ظهرًا، تبعها التصفيات التأهيلية التي تمّت على أربع مجموعات لتحديد مراكز الانطلاق، حيث نجح الهولندي روبن فراينز سائق إينفيجين فيرجين ريسينغ، بتحقيق الوقت الأسرع (1:07:889)،ساعة بينما كان المركز الثاني من نصيب البرازيلي سيرجيو كامارا من فريق دراغون بينسكه أوتوسبورت بزمن بلغ (1:08:178)، وحصل على المركز الثالث البريطاني سام بيرد من جاغوار ريسينغ بزمن بلغ (1:08:405).

تعليقات

اعلان

نموذج الاتصال

إرسال

الأرشيف